لأن رائحة التفاح
في خديك
تمنحني البقاء

وأشعة الشفاه الحارقة
تعلن انكساري
……يجتمع التابوت والمحبرة ……

اليمنى أم اليسرى
تردد أنفاسك

السقوط في قاع يديك
أم النهوض لإيقاظ رمش نائم
…الجهات كلها محض صدفة…

جسد مائل
أذوب أم أسقي
…النهار محاولة كاملة ….

للشاطى روح
تزوره القلوب
أم تغادره الأمكنة

حنين أم ضياع
…إيقاع المسألة …..

تعليقات على فيسبوك