كتب عبد المنعم بن السايح على صفحته على فيس بوك

بمناسبة اليوم الوطني للفنان أعلن عن إصداري الأدبي جديد:

صدر حديثًا عن دار فواصل للنشر و الإعلام، كتاب:

” الطارق أبواب الخلود بعكَّاز نبوءة مجنونة “

المسرحية من تقديم د. لعيد جلولي، و تتكون من ثلاثة فصول (١١٨ صفحة)

⬅️ من المقدمة:

في هذه الملحمة يظهر جلجامش ملكًا مؤلهًا، ثلثاه إله و ثلثه الآخر بشر، تقول الأسطورة إن جلجامش بعد أن خلقه الإله العظيم فأحسن خلقه، منحه إله الشمس الحسن و الجمال، و أعطاه إله الرعد و العواصف و الأمطار البطولة و القوة و الشجاعة، فجاء في أكمل هيئة، و أحسن منظر، فكان جسمه لا مثيل له، و شجاعته ليس لها حدود، و مع ذلك كان يغلب عليه الجانب البشري فتنتابه لحظات الضعف فيقلق و يخاف و يبكي.

إذن يعود الكاتب عبد المنعم بن السايح إلى هذه الملحمة فيستقي منها أحداث مسرحيته، و ينهل من أساطيرها، و يستنطق أبطالها، و يعيدهم مرة أخرى إلى عالمنا لنعيش معهم و نرى تصرفاتهم بين الرغبة و الرهبة، و بين الحقيقة و الخيال، فيقدم لنا هذا النص الجميل و المؤثر لوحات تكشف لنا هواجس القلق الوجودي الذي لا ينتهي.
و من هنا ندرك أنه بدواخلنا_ نحن البشر_ جلجامش يتمرد، و يثور، و يرفض، و ينتابه القلق، و يسعى ما وسعه السعي إلى البحث عن الخلود و البحث عن الحقيقة؛ حقيقة الموت و حتميتها و حقيقة الحياة و الوجود.


عنوان الكتاب: الطارق أبواب الخلود بعكاز نبوءة
بقلم: عبد المنعم بن السايح
تصميم الغلاف: ساخر أحمد
تنسيق و إخراج فني: ساخر أحمد
تدقيق وتحرير: بثينة معافة
من إصدارات: دار فواصل للنشر والإعلام
مدير المؤسسة: يحيى مدقن

تعليقات على فيسبوك